2020-04-06
 الخارجية: الاحتلال التركي ومرتزقته يواصلون ممارساتهم الإجرامية بحق السوريين واستخدام المياه كسلاح حرب ضد المدنيين في الحسكة   |    الخارجية: سورية تدعو إلى رفع الإجراءات القسرية عنها بشكل فوري في ظل انتشار فيروس كورونا في الدول المجاورة   |    الخارجية: المواقف الغربية المعادية لسورية تزيدها إصراراً على الدفاع عن شعبها والحفاظ على سيادتها وقرارها الوطني المستقل   |    المعلم لـ ماورير: أهمية التزام الصليب الأحمر بمبادئ العمل الإنساني وعدم السماح بتسييس بعض مشاريعه   |    سورية تطالب المجتمع الدولي باتخاذ موقف إنساني صادق وإدانة السلوك العدواني للنظام التركي   |    سورية تدين سلوك اللصوصية وقطاع الطرق للإدارة الأميركية والنظام التركي بعد تسلل مسؤولين أميركيين إلى إدلب   |    المعلم لوفد أممي مشترك: مضاعفة جهود المنظمات الدولية العاملة بالشأنين الإنساني والتنموي لمواجهة تداعيات الحرب الإرهابية المفروضة على السوريين   |    الخارجية: سورية تدين وترفض العدوان التركي على سيادة وحرمة أراضيها وتؤكد عزمها التصدي له   |    المعلم يبحث مع نائب رئيس مجلس الوزراء الليبي العلاقات الثنائية وسبل إعادة تفعيلها في مختلف المجالات   |    المعلم يبحث مع نائب رئيس مجلس الوزراء الليبي العلاقات الثنائية وسبل إعادة تفعيلها في مختلف المجالات   |    الخارجية: انزعاج الولايات المتحدة من عودة دورة الحياة إلى طبيعتها في حلب مرده إلى الإحباط والشعور بالمرارة نتيجة اندحار مشروعها   |    الخارجية: ما جاء في إحاطة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية هدفه حرف الانتباه عن تلاعب فريق التحقيق بالتقرير النهائي في حادثة دوما   |    الخارجية: سورية تجدد رفضها القاطع لأي تواجد تركي على أراضيها وتؤكد أن اعتداءات النظام التركي لن تنجح في إعادة إحياء تنظيماته الإرهابية   |     الآلية الجديدة الخاصة بشؤون التجنيد   |    الخارجية: ما قام به النظام التركي بالتزامن مع العدوان الإسرائيلي يوضح للعالم أجمع من هم داعمو الإرهاب في سورية   |    الخارجية: تصريحات رأس النظام التركي تؤكد مجدداً نهج الكذب والتضليل الذي يحكم سياساته وعدم احترامه لأي اتفاق   |    سورية تطالب مجلس الأمن باتخاذ إجراءات رادعة ضد الدول الراعية والداعمة للإرهاب   |    المعلم وبيدرسون: أهمية الالتزام بقواعد عمل لجنة مناقشة الدستور للحفاظ على قرارها السوري المستقل   |    سورية تدين بشدة وترفض ما تسمى صفقة القرن وتجدد وقوفها مع كفاح الشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه المشروعة   |    الخارجية: ما يروج له الإرهابيون هو ذاته ما يقومون به كل مرة يتقدم فيها الجيش في معاركه لتحرير الأرض وحماية المدنيين   |    الخارجية: عمليات الجيش وحلفاؤه في حلب وإدلب تأتي استجابة لمناشدات المواطنين ورداً على جرائم الإرهابيين   |    المعلم يتسلم أوراق اعتماد سفيرة سريلانكا غير المقيمة لدى سورية   |    سورية تؤكد استمرارها في ممارسة واجبها بمكافحة الإرهاب وإنقاذ السوريين من ويلات وممارسات المجموعات الإرهابية   |    دمشق وموسكو تدينان الهجمات الأمريكية وتطالبان واشنطن بالتوقف عن محاولاتها المستمرة خلق بؤر التوتر في سورية   |    الوزير المعلم يبحث مع بن علوي العلاقات الثنائية بين سورية وسلطنة عمان والتطورات الإقليمية   |    ممثلاً الرئيس الأسد. المعلم يصل إلى مسقط لتقديم التعازي بوفاة السلطان قابوس   |    سورية تعلن تضامنها الكامل مع إيران وتؤكد حقها بالدفاع عن نفسها في وجه الاعتداءات الأمريكية   |    

أحكام خاصة بالجنسية

ثبـوت الجنسـية

يعتبر عربيا سوريا حكماً:
آ- من ولد في القطر أو خارجه من والد عربي سوري.
ب- من ولد في القطر من أم عربية سورية ولم تثبت نسبته إلي أبيه قانونا.
ج  من ولد في القطر من والدين مجهولين أو مجهولي الجنسية أو لا جنسية لهما ويعتبر اللقيط في القطر مولودا فيه وفي المكان الذي عثر عليه فيه ما لم يثبت العكس.
د- من ولد في القطر ولم يحق له عند ولادته أن يكتسب بصلة البنوة جنسية أجنبية.
هـ- من ينتمي بأصله للجمهورية العربية السورية.

 

 

الـوثائـق اللازمـة لتقـرير الجنسـية  

  1. البطاقة الشخصية.
  2. البطاقة العائلية.
  3. جواز السفر.
  4. ويمكن إثبات الجنسية أيضا بجميع الوثائق الرسمية الصادرة عن السلطات الرسمية في سورية مثل إخراج القيد ودفاتر خدمة العلم وبطاقات قيادة السيارات وجوازات السفر.

 

الوثائـق اللازمة لاكتساب الجنسـية بالزواج

تكلف طالبة التجنس بتقديم طلب خطي تبين فيه صراحة رغبتها بالحصول على الجنسية العربية السورية وتوقع عليه أمام الموظف المختص مرفقا بالوثائق التالية:
أ- نسختان عن قيدها الأجنبي يتضمنان اسمها باللغتين العربية والأجنبية شريطة مطابقة اسمها الأجنبي لما ورد في الجواز أو الوثيقة الأجنبية التي تحملها.
ب- نسختان عن قيد الزوج صادرتان عن أمين السجل المدني المختص موضحا عليهما مفصل هوية وجنسية الزوجة وتاريخ الزواج إذا كان وارداً في السجل المدني، وتُطلب هاتان النسختان من قبل إدارة الهجرة والجوازات عند إعداد مشروع القرار ، على أن يذكر فيهما جميع الواقعات الطارئة، سيما الطلاق إن حصل.
ج- شهادة إقامة لمدة سنتين من تاريخ تقديم الطلب.
د- الولد القاصر الذي اكتسب الجنسية ويود اختيار جنسيته الأصلية خلال السنة التالية لبلوغه سن الرشد، عليه أن يتقدم بطلب موقعا منه بالذات أمام الموظف المختص مرفقا بصورة عن قيده وقيد والده موضحا فيه كيفية اكتساب الجنسية السورية، ينظم له مشروع قرار بالسماح له بالعودة لجنسيته الأصلية دون الرجوع لرأي الدوائر الأخرى.

 

 

اكتســاب الجنسـية بالـزواج  

أولاً: تمنح الجنسية لزوجة الأجنبي المكتسب للجنسية ضمن الشروط التالية:
آ- أن تقدم طلبا بذلك إلى وزارة الداخلية.
ب- أن تستمر الزوجية قائمة مدة سنتين من تاريخ الطلب.
ج- أن تكون مقيمة في القطر بصورة مشروعة خلال المدة المذكورة في الفقرة/ب/ السابقة.
د- أن يصدر قرار من وزير الداخلية باكتسابها الجنسية.
- يتمتع الأولاد القصر بالجنسية إلا إذا كانت إقامتهم العادية في الخارج وبقيت لهم جنسية أبيهم الأصلية بمقتضى التشريع الناظم لها.
- للأولاد القصر الذين اكتسبوا الجنسية بحسب الفقرة السابقة أن يختاروا جنسيتهم الأصلية خلال السنة التالية لبلوغهم سن الرشد ويسمح لهم بذلك بقرار من الوزير.
- المرأة الأجنبية التي تتزوج من شخص يتمتع بالجنسية لا تكتسبها إلا ضمن الشروط المحددة الواردة في الفقرات (أ- ب- ج- د) أعلاه.

ثانياً: يترتب على اكتساب الزوج المتمتع بجنسية إحدى الدول العربية الجنسية العربية السورية أن تصبح زوجته متمتعة بها ضمن الشروط التالية:
1- تبدي رغبتها بذلك بالتوقيع على طلب الزوج أو بطلب منفرد.
2- أن تكون متمتعة بجنسية بلد عربي أو من أصل سوري أو كانت متمتعة بالجنسية العربية السورية ويتم ذلك بمرسوم بناء على طلب خطي منها.

ثالثاً: المرأة التي تتمتع بجنسية بلد عربي أو من أصل سوري أو كانت تتمتع بالجنسية العربية السورية وتتزوج من مواطن عربي سوري تصبح عربية سورية بمجرد إبداء رغبتها بطلب خطي ويقرّ من الوزير.

 

 ازدواج الجنسـية  

إن المواطنين العرب السوريين الذين يكتسبون جنسية أجنبية لا يفقدون جنسيتهم العربية السورية. 

إذا رغب المواطن العربي السوري التجنّس بجنسية أخرى وطلب التخلي عن الجنسية العربية السورية وصدر مرسوم بذلك فإنه يفقد جنسيته، فإذا تجنّس قبل أو بدون صدور مرسوم بالسماح له بالتخلي عن جنسيّته السورية فإنه يظلّ متمتعاً بها من جميع الوجوه وفي جميع الأحوال إلا إذا تم تجريده منها وفقاً للقانون.