2021-08-05
 سورية تدين بشدة حملات التضليل التي تديرها واشنطن وأدواتها ضد كوبا   |    الوزير المقداد يبحث مع الدكتور محمد باقر قاليباف رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران سُبل تطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين السوري والإيراني   |    سورية تدين بشدة التدخل التركي في شؤون تونس وتؤكد احترامها للإجراءات التي قامت بها   |    وزير خارجية الصين للمقداد: ندعم جهود سورية الرامية إلى صون سيادتها واستقلالها وسلامة أراضيها   |    بيــــــان السيد الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين أمام اجتماعات متابعة العمل للمؤتمر الدولي حول عودة الاجئين   |    سورية تدين بأشد العبارات الممارسات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى والمصلين الفلسطينيين وتدعو لوضع حد لها   |    الخارجية والمغتربين: الاعتداءات الإرهابية الإسرائيلية لن تحرف الجيش العربي السوري عن مكافحة شراذم الإرهابيين ورعاتهم   |    الخارجية: سورية تدين قيام نظام أردوغان مجدداً بقطع المياه من محطة علوك وحرمان أكثر من مليون مواطن بالحسكة منها   |    المقداد لنظيره الكوبي: تصويت الجمعية العامة لصالح مطلب هافانا انتصار دبلوماسي كبير   |    المقداد لوفد من المؤتمر القومي الإسلامي: سورية ستبقى حاملة راية الفكر القومي العروبي ومدافعة عنه   |    الخارجية: دخول وفد هولندي وآخر فرنسي بشكل غير شرعي إلى الأراضي السورية بالتواطؤ مع ميليشيات قسد يشكل انتهاكاً فاضحاً للقانون الدولي واعتداءً سافراً على السيادة السورية   |    الخارجية: تصريحات المسؤولين الأمريكيين حول سورية منفصلة عن الواقع   |    جدول بأسماء المواطنين الذين أنجزت معاملاتهم بخصوص دفع البدل النقدي من قبل ذويهم في القطر   |    جداول بأسماء المكلفين المطالبين بدفع الغرامات والكفالات بخصوص معاملة التأجيل من الخدمة الالزامية   |    

النشيد العربي السوري


النشيد العربي السوري
كلمات: خليل مردم بك
ألحان: محمد فليفل

حــماةَ الــديارِ عليكمْ ســلامْ ... أبَتْ أنْ تـذِلَّ النفـــوسُ الكــــرامْ
عــرينُ العروبــةِ بيـتٌ حَـرام ... وعـرشُ الشّــموسِ حِمَىً لا يُضَــامْ

ربوعُ الشّــآمِ بــروجُ العَـــلا ... تُحاكي السّــماءَ بعـالي السَّــــنا
فأرضٌ زهتْ بالشّـموسِ الوِضَــا ... سَـــماءٌ لَعَمـــرُكَ أو كالسَّـــما

رفيفُ الأمــاني وخَفـقُ الفــؤادْ ... عـلى عَــلَمٍ ضَمَّ شَـــمْلَ البــلادْ
أما فيهِ منْ كُلِّ عــينٍ سَـــوادْ ... ومِـن دمِ كـلِّ شَـــهيدٍ مِــــدادْ؟

نفــوسٌ أبـاةٌ ومـاضٍ مجيــدْ ... وروحُ الأضـاحي رقيــبٌ عَــــتيدْ
فمِنّا الوليـــدُ و مِـنّا الرّشــيدْ ... فلـمْ لا نَسُــودُ ولِمْ لا نشـــــيد؟