2022-07-04
 الوزير المقداد يبحث مع عبد اللهيان سبل تطوير التعاون الثنائي والارتقاء به   |    الخارجية: الاعتراف باستقلال وسيادة كلٍ من جمهورية لوغانسك الشعبية وجمهورية دونيتسك الشعبية   |    المقداد في حفل تكريم السفراء السابقين: الدبلوماسية السورية نجحت في الدفاع عن القضايا العادلة لسورية والأمة العربية   |    إلى الأخوة المواطنين المقيمين في تركيا   |    المقداد يبحث مع وفد عسكري نيبالي التعاون الثنائي ومهام قوات الأندوف   |    المقداد يبحث هاتفياً مع نظيره الأبخازي القضايا ذات الاهتمام المشترك   |    المقداد في مجلس الشعب: سياسة سورية الخارجية ستبقى قائمة على أولويات السيادة الوطنية ووحدة الأراضي وتحرير كل شبر محتل   |    وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد خلال الاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية   |    المقداد يبحث مع سابلين آليات التعاون بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    الخارجية: سورية تدين ممارسات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي الوحشية في الأراضي الفلسطينية المحتلة   |    

لقاء السيد وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين مع الوفد البرلماني البلجيكي برئاسة عضو مجلس النواب الاتحادي البلجيكي فيليب دوينتر

دمشق 25-03-2015

استقبل السيد وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء - وزير الخارجية والمغتربين صباح اليوم الوفد البرلماني البلجيكي برئاسة عضو مجلس النواب الاتحادي البلجيكي فيليب دوينتر، وقد جرى خلال اللقاء بحث العلاقات بين سورية والشعوب الغربية التي أدركت حقيقة ما يحدث في سورية ودور بعض الحكومات العربية والإقليمية والغربية في دعم الإرهاب بأساليب مختلفة مثل التمويل والتدريب وتهريب الإرهابيين، والذي يستهدف سورية وشعبها.

أكد السيد المعلم أهمية دور البرلمانات الأوروبية في توضيح الحقائق لشعوبها بعيداً عن الصورة التي ترسمها بعض الوسائل الإعلامية التي تعود لجهات تواصل تآمرها على الشعب السوري، وبيّن المعلم أن سورية مستمرة في مكافحة الإرهاب الإجرامي التكفيري الذي تؤكد جرائمه ووحشيته المستمرة الحاجة إلى التعاون الدولي لمكافحة الإرهاب، وأوضح أن العقوبات الأحادية الجائرة تستهدف لقمة عيش المواطن السوري.

من جانبه أوضح السيد دوينتر أن استمرار صمود سورية أضحى ضرورة لمواجهة الإرهاب والتطرف اللذين تعاني منهما بلجيكا وأوروبا التي انتقل إليهما الإرهاب وضرورة العمل من أجل مكافحة الإرهاب والتعاون من أجل ذلك، وأكد أنه سيعمل مع زملائه لبيان حقيقة الوضع في سورية وما يعاني شعبها بسبب العقوبات التي تستهدف سورية وحضارتها العريقة.

حضر اللقاء الدكتور محمد أيمن سوسان معاون وزير الخارجية والمغتربين والسيد أحمد عرنوس مستشار الوزير والسيدة نجوى الرفاعي مديرة إدارة أوروبا في وزارة الخارجية والمغتربين.

الجدير بالذكر أن الوفد البرلماني يتكون من السيدات والسادة: السيدة آنك فان ديرميرخ عضو مجلس الشيوخ البلجيكي، والسيد يان بينريس عضو مجلس النواب الاتحادي البلجيكي، والسيد ماركو سانتي رئيس حزب الديمقراطية الوطنية البلجيكي، والسيد ريتشارد هاينز الممثل السابق للبيت الأبيض في ولاية كاليفورنيا.

 

 

عرض جميع الاخبار