2022-07-04
 الوزير المقداد يبحث مع عبد اللهيان سبل تطوير التعاون الثنائي والارتقاء به   |    الخارجية: الاعتراف باستقلال وسيادة كلٍ من جمهورية لوغانسك الشعبية وجمهورية دونيتسك الشعبية   |    المقداد في حفل تكريم السفراء السابقين: الدبلوماسية السورية نجحت في الدفاع عن القضايا العادلة لسورية والأمة العربية   |    إلى الأخوة المواطنين المقيمين في تركيا   |    المقداد يبحث مع وفد عسكري نيبالي التعاون الثنائي ومهام قوات الأندوف   |    المقداد يبحث هاتفياً مع نظيره الأبخازي القضايا ذات الاهتمام المشترك   |    المقداد في مجلس الشعب: سياسة سورية الخارجية ستبقى قائمة على أولويات السيادة الوطنية ووحدة الأراضي وتحرير كل شبر محتل   |    وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد خلال الاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية   |    المقداد يبحث مع سابلين آليات التعاون بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    الخارجية: سورية تدين ممارسات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي الوحشية في الأراضي الفلسطينية المحتلة   |    

سورية تطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن بإدانة الاعتداءات الإسرائيلية وتنفيذ القرارات ذات الصلة بإنهاء الاحتلال

2022-05-21

طالبت سورية مجدداً الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بإصدار إدانة واضحة وصريحة للاعتداءات الإسرائيلية المتكررة وتنفيذ قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي المحتلة.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في رسالة وجهتها إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن اليوم “للمرة الثانية خلال أسبوع تقدم قوات الاحتلال الإسرائيلي على ارتكاب عدوان صاروخي غاشم على أراضي الجمهورية العربية السورية حيث نفذ العدو الإسرائيلي عند حوالي الساعة الحادية عشرة من مساء ليلة السبت الـ 20 من أيار 2022 عدواناً برشقات من صواريخ أرض أرض من اتجاه الجولان العربي السوري المحتل مستهدفاً بعض النقاط في جنوب دمشق ما أدى إلى استشهاد ثلاثة أفراد ووقوع خسائر مادية”.

وأضافت الوزارة “إذ تدين الجمهورية العربية السورية هذا العدوان السافر وتشدد على احتفاظها لنفسها بحق الرد بالوسائل المناسبة التي يقرها القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة فإنها لا تزال تتطلع وتتوقع من الأمين العام للأمم المتحدة ومن مجلس الأمن إصدار إدانة واضحة وصريحة للاعتداءات الإسرائيلية المتكررة وبما يتسق مع ولاية مجلس الأمن في صون السلم والأمن الدوليين وفي تنفيذ قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي السورية المحتلة وكذلك مطالبة الطرف الإسرائيلي المعتدي باحترام قرارات مجلس الأمن ذات الصلة والالتزام بتطبيق بنود اتفاق فصل القوات وفك الاشتباك الموقع في جنيف بتاريخ الـ 31 من أيار 1974 وبالكف فورا وبشكل غير مشروط عن تهديد السلم والأمن الإقليميين والدوليين”.

عرض جميع الاخبار