2021-06-23
 الخارجية: محاولات فبركة مسرحية استخدام أسلحة كيميائية في إدلب لن تثني سورية عن الاستمرار بمكافحة الإرهاب   |    المقداد لوفد من المؤتمر القومي الإسلامي: سورية ستبقى حاملة راية الفكر القومي العروبي ومدافعة عنه   |    المقداد يبحث مع الأمين العام للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر تعزيز العلاقات بين الجانبين وتطويرها   |    الخارجية: سورية تدين التدخل الأمريكي والغربي السافر في شؤون نيكاراغوا الداخلية   |    الوزير المقداد يتسلم أوراق اعتماد كريستوف مارتن رئيساً جديداً لبعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في سورية   |    الخارجية: سورية ترفض تصريحات وزير الخارجية الأمريكي وتؤكد أن الجولان كان وسيبقى عربياً سورياً   |    الوزير المقداد يتسلم نسخة من أوراق اعتماد السيد سمير الرفاعي سفير دولة فلسطين في دمشق   |    الخارجية: دخول وفد هولندي وآخر فرنسي بشكل غير شرعي إلى الأراضي السورية بالتواطؤ مع ميليشيات قسد يشكل انتهاكاً فاضحاً للقانون الدولي واعتداءً سافراً على السيادة السورية   |    الخارجية: تصريحات المسؤولين الأمريكيين حول سورية منفصلة عن الواقع   |    سورية تدين الاستهداف الممنهج لجمهورية بيلاروسيا من قبل الولايات المتحدة وأدواتها من الدول الغربية   |    جدول بأسماء المواطنين الذين أنجزت معاملاتهم بخصوص دفع البدل النقدي من قبل ذويهم في القطر   |    جداول بأسماء المكلفين المطالبين بدفع الغرامات والكفالات بخصوص معاملة التأجيل من الخدمة الالزامية   |    سورية تدين بشدة تصريحات المتحدث باسم الخارجية الفرنسية حول الانتخابات الرئاسية: السوريون وحدهم أصحاب القول الفصل   |    الوزير المقداد يستقبل السيد محمد جواد ظريف وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية   |    سورية تدعو المنظمات الدولية للضغط على الاحتلال التركي لوقف ممارساته الإجرامية بقطع المياه عن المواطنين في الحسكة   |    سورية تدين بشدة الجرائم الإسرائيلية بحق الفلسطينيين وتطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته   |    سورية تدين إرسال واشنطن وحلف الناتو المزيد من قواتهما العسكرية باتجاه الحدود الروسية   |    سورية ترفض بيان الممثل الأعلى للشؤون الخارجية وسياسة الأمن لدى الاتحاد الأوروبي حول تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية   |    المقداد للسفراء المعتمدين لدى سورية: واشنطن وحلفاؤها حولوا منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أداة لتمرير أهداف سياسية ضد سورية   |    سورية تحمل الإدارة الأمريكية عواقب سياساتها الإجرامية بحق الشعب السوري   |    

الخارجية: تصريحات المسؤولين الأمريكيين حول سورية منفصلة عن الواقع

2021-05-31

وصفت وزارة الخارجية والمغتربين تصريحات المسؤولين الأمريكيين بعيد دخولهم غير الشرعي مؤخراً إلى مناطق في شمال شرق سورية بأنها منفصلة عن الواقع وأن طريقة دخول هؤلاء المسؤولين هي شكل من أشكال اللصوصية التي تهدف إلى تقويض سيادة سورية وتقديم الدعم للميليشيات الانفصالية المسلحة.

وقالت الوزارة في بيان لها:

مرة أخرى يؤكد المسؤولون الأمريكيون حصولهم على أعلى درجات الجهل إزاء ما يحصل في سورية وقد تجسد هذا الأمر مؤخراً بالتصريحات التي أطلقها بعض المسؤولين الأمريكيين بعيد دخولهم غير الشرعي إلى مناطق في شمال شرق سورية مبينة أن الطريقة التي تم الدخول بها ما هي إلا شكل من أشكال اللصوصية ما يؤكد أن الهدف منه هو تقويض سيادة سورية وسلامة أراضيها وتقديم الدعم للميليشيات الانفصالية المسلحة التي تخدم فقط الأجندة الغربية في انتهاك صارخ لقرارات مجلس الأمن التي أكدت جميعها على ضرورة صيانة وحدة شعب وأرض الجمهورية العربية السورية.

إن التصريحات المنفصلة عن الواقع التي أدلى بها هؤلاء المسؤولون تجاهلت حقيقة أن مشاركة الشعب السوري على امتداد مساحة الوطن وخارجه في سفارات الجمهورية العربية السورية بكامل الحرية والوعي والانتماء للوطن في التصويت في الانتخابات الرئاسية ما هي إلا شكل من أشكال رفع الصوت عالياً في وجه المسؤولين الغربيين الذين لم ترق لهم هذه المشاركة.

نتائج الانتخابات الرئاسية هي تجسيد لالتفاف الشعب حول قيادته التي صمدت بوجه الإرهاب المدعوم غربياً لأكثر من عشر سنوات

وأوضحت الوزارة أن نتائج الانتخابات الرئاسية هي تجسيد لالتفاف الشعب حول قيادته التي صمدت بوجه الإرهاب المدعوم غربياً لأكثر من عشر سنوات وتشكل إنجازاً هائلاً يدحض كل الروايات التضليلية التي تستهدف الشعب السوري وقيادته وهي تعبير واضح عن فشل الحكومات الغربية ووسائل إعلامها والمرتزقة الخاضعين لها في التأثير على هذا التلاحم منقطع النظير بين الشعب السوري وقيادته.

وأكدت الوزارة أن السوريين وحدهم هم من يضفي الشرعية على الانتخابات الرئاسية وليست تصريحات بعض المسؤولين الغربيين المليئة بالمغالطات والأكاذيب والذين يدعون الديمقراطية في الوقت الذي يمارسون فيه عكسها وتقوم بلدانهم باحتلال أراضي الغير وسرقة مقدراتهم وثرواتهم الوطنية.

وبينت الوزارة أن تصريحات الولايات المتحدة الغاية منها فقط استمرارها وحلفائها بالتغطية على جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها بحق الشعب السوري عن طريق الاستمرار في فرض الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي تمس المواطن السوري في عيشه وحياته اليومية.

وأكدت الوزارة أن استمرار الولايات المتحدة بدعم الإرهاب واستخدام الإرهابيين والميليشيات الانفصالية المسلحة لتحقيق أغراضها وسرقتها الثروات السورية من نفط وقمح إنما يؤكد زيف الادعاءات التي تسوق لها واشنطن وغيرها من الدول التي تدور في فلك سياساتها حول حماية المدنيين في النزاعات المسلحة وحول حقوق اللاجئين واحترام القانون الإنساني الدولي.

 

عرض جميع الاخبار